Search

خبر صحفي | 03-04-2022

أيلة تعقد أول ورشة عمل تدريبية حول فن الفسيفساء في العقبة

في إطار جهودها المستمرة لدعم وتنمية المجتمع المحلي في العقبة، عقدت شركة واحة أيلة للتطوير وبالتعاون مع مديرية سياحة محافظة العقبة ورشة عمل تدريبية حول فن الفسيفساء هي الأولى من نوعها في المحافظة ويأتي عقد ورشة العمل التي شارك فيها…

في إطار جهودها المستمرة لدعم وتنمية المجتمع المحلي في العقبة، عقدت شركة واحة أيلة للتطوير وبالتعاون مع مديرية سياحة محافظة العقبة ورشة عمل تدريبية حول فن الفسيفساء هي الأولى من نوعها في المحافظة

ويأتي عقد ورشة العمل التي شارك فيها 17 شابة وشاب من مختلف الجمعيات المجتمعية في العقبة، في إطار استراتيجية المسؤولية الاجتماعية لشركة واحة أيلة للتطوير والتي تدعم مبادرات تهدف لتمكين وتأهيل المجتمع المحلي من خلال تأهيل وتدريب الشابات والشباب واكسابهم مهارات التعامل مع الفسيفساء ورفد قطاع السياحة بمنتجات ذات طابع سياحي وخلق حرفة يدوية جديدة ومهمة يحتاجها القطاع السياحي في العقبة وذلك لمساعدتهم في دخول سوق العمل

 وصرّح المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين:” التزمت أيلة منذ تأسيسها بتنفيذ دورها المجتمعي إلى جانب أدوارها الاقتصادية والاستثمارية وذلك بهدف المساهمة في تحقيق رؤية إيجاد التنمية الشاملة والمستدامة في المدينة، وتصب أهداف ورشة العمل التدريبية حول فن الفسيفساء في إطار هذه الجهود وأيضا ترسخ هذه الورشة مبدأ الشراكة بين القطاعين العام والخاص من خلال تعاوننا مع مديرية سياحة محافظة العقبة “

وشدد المهندس دودين على أهمية ورشة العمل التي تعد الأولى من نوعها في مجال التدريب على فن الفسيفساء في العقبة، مشيراً إلى أن هذه الورشة ستساعد في تعليم شابات وشباب المحافظة على حرفة ومهنة جديدة تدخلهم سوق العمل من جهة وتسلط الضوء على تاريخ فن الفسيفساء الذي يعود للعصور الرومانية والبيزنطية القديمة من جهة أخرى

من جانبه، أكد مدير سياحة محافظة العقبة عماد رواحنة أن الشراكة مع واحة أيلة يعد نموذجاً يحتذى بين القطاعين العام والخاص، لافتاً إلى أن هذه الشراكة انعكست في التعاون المشترك وعقد ورش العمل المتنوعة وبما يخدم أهداف التنمية في محافظة العقبة

وأشار رواحنة إلى أهمية ورشة العمل في تأهيل الكوادر الشبابية وتسهيل دخولهم لسوق العمل إضافة إلى تصدير إنتاجهم من اللوحات الفنية الفسيفسائية للخارج