Search

خبر صحفي | 16-09-2021

انطلاق النسخة السابعة عشر من منافسات “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” كانون أول المقبل

وقعت شركة واحة أيلة للتطوير والجمعية الأردنية للماراثونات اليوم الأربعاء اتفاقية شراكة تهدف إلى تنظيم النسخة السابعة عشر من “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” في شهر كانون أول/ديسمبر المقبل، متكاملاً مع الخطط الوطنية للتعافي من جائحة كورونا وسياسة الحكومة الرامية…

وقعت شركة واحة أيلة للتطوير والجمعية الأردنية للماراثونات اليوم الأربعاء اتفاقية شراكة تهدف إلى تنظيم النسخة السابعة عشر من “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” في شهر كانون أول/ديسمبر المقبل، متكاملاً مع الخطط الوطنية للتعافي من جائحة كورونا وسياسة الحكومة الرامية إلى فتح جميع القطاعات.ويأتي تنظيم سباق “أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر” وبالتعاون مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، ضمن برامج وخطط أيلة الداعمة للقطاع الرياضي والشبابي، وإيذاناً بانطلاق منافسات رياضية وبطولات محلية، إقليمية، ودولية والتي تضمها أجندة أيلة للعام 2021.ويعود سباق أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر من جديد، بحلته المعتادة، من منافسات مجموعة كبيرة من المشاركين بعد تنظيم النسخة العاشرة للعام 2020 افتراضياً بما يراعي الاستجابة لجائحة كورونا (COVID-19) وتداعياتها والحفاظ على صحة المتسابقين عبر استخدام تطبيق الجمعية الأردنية للماراثونات (اركض للأردن الافتراضي)، لسباقات 21 كم، 10 كم، 5 كم.وصرّح المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير المهندس سهل دودين: “نفخر بمشاركتنا في الجهود الوطنية للتعافي من الجائحة والخطة الحكومية لعودة كافة القطاعات، واليوم نعلن لعشاق رياضة الجري ولأبناء العقبة عن عودة سباق أيلة نصف ماراثون البحر الأحمر في نسخته الحادية عشر، لنؤكد على التزامنا الثابت تجاه القطاع الرياضي والتفاعل المجتمعي الصحي”.وتابع المهندس دودين: “ننسق مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، والجمعية الأردنية للماراثونات لإخراج السباق بأفضل المقاييس والمعايير ضمن البروتوكولات الصحية المعتمدة لتكون تظاهرة كبرى نحرص من خلالها على إبراز الطاقات المحلية ونشر ثقافة التنافس والروح الرياضية والتفاعل المجتمعي الإيجابي، والترويج للمنتج السياحي الأردني خاصة في العقبة”.من جانبها قالت السيدة لينا الكرد مدير عام الجمعية الأردنية للماراثونات نعتز ونفتخر بالشراكة الاستراتيجية مع أيلة التي تستمر لإنجاح أكبر حدث رياضي في العقبة بنسخته السابعة عشر وشكرت فريق أيلة ممثلة بالمدير التنفيذي للجهود المبذولة في إنجاح واستمرار تسهيل عملية التنظيم وإتاحة الفرصة للعدائين بالركض في مشروع واحة أيلة والاستمتاع بالمناظر الخلابة اثناء الركض مما يطفي تجربة فريدة من نوعها للعدائين.وعلى مدار العقد الماضي حرصت أيلة على تنظيم سنوي لنصف ماراثون البحر الأحمر حتى بات تقليداً رياضياً ما يظهر التزام أيلة في دعم العدائين الأردنيين وتطوير رياضة الجري ونشر الثقافة الصحية من خلال تقديم الدعم لتنظيم السباق وتوفير الجوائز للمتنافسين وتشجيع المشاركة المجتمعية.وتعتبر أيلة منصة رئيسية للأنشطة الرياضية النوعية على المستوى الوطني حيث توفر بنية تحتية مميزة لاقامة وتنظيم الفعاليات الرياضية الكبرى، وتطلق سنوياً أجندة مزدحمة بالفعاليات الرياضية لتعزيز مسيرة النشاط الرياضي المحلي في مدينة العقبة